الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي

اليمن: الرئيس يعين مقربين من علي عبدالله صالح والحوثيين في مراكز امنية رفيعة

عين الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي على رأس قوات الامن الخاصة ثلاثة ضباط مقربين من المسلحين الحوثيين الشيعة الذين يسيطرون على صنعاء منذ 21 سبتمبر ومن الرئيس السابق علي عبدالله صالح الذي يواجه عقوبات دولية.

وعين هادي العميد عبدالرزاق المروني المعروف بصلاته بانصار الله، وهو الاسم الذي يتخذه الحوثيون، قائدا لقوات الامن الخاصة مكان اللواء محمد منصور الغدراء.

كما عين الرئيس هادي العقيد ناصر محسن الشذوبي رئيسا لعمليات قوات الامن الخاصة، وهو ايضا من المقربين من الحوثيين.

وقوات الامن الخاصة كانت تعرف في السابق بقوات الامن المركزي وكانت موالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح الذي تخلى على الحكم في فبراير 2012 بعد انتفاضة شعبية في خضم الربيع العربي.

وعين هادي ايضا العميد الركن علي يحيى قرقر الذي تربطه علاقات قوية بالرئيس السابق صالح في منصب اركان حرب قوات الامن الخاصة بدلا من العميد احمد المقدشي الذي يعد مقربا من التجمع اليمني للاصلاح، وهو الحزب الاسلامي الابرز والعدو الاساسي للحوثيين.

ويسود اعتقاد على نطاق واسع بان الحوثيين يتلقون دعما من الرئيس السابق علي عبدالله صالح.

ومنذ سيطرتهم في 21 سبتمبر على العاصمة اليمنية من دون مقاومة، يطالبون بضم الالاف من مناصريهم الى القوات الحكومية.

وفرضت الولايات المتحدة في نوفمبر عقوبات مالية على الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح واثنين من قادة المتمردين الحوثيين

وتتهم واشنطن الرئيس اليمني السابق الذي تولى الحكم من 1990 الى 2012، بانه "اصبح احد اكبر الداعمين للعنف الذي ينفذه المرتبطون بالحركة الحوثية"، كما قالت وزارة الخزانة الاميركية.