وزير الخارجية الكندي جون بيرد في اربيل

وزير الخارجية الكندي في مصر سعيا للافراج عن صحافي في قناة الجزيرة

يصل وزير الخارجية الكندي جون بيرد الى القاهرة الثلاثاء للسعي الى الافراج عن الكندي-المصري محمد فاضل فهمي احد الصحافيين الثلاثة في قناة الجزيرة المسجونين في مصر، على ما اعلنت قناة سي.بي.سي الرسمية مساء الاثنين.

وغادر بيرد كندا مساء الاثنين متجها الى القاهرة حيث من المقرر ان يجري الثلاثاء محادثات مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ونظيره المصري سامح شكري ورجال دين بحسب التلفزيون.

واكد الوزير الكندي الاسبوع الفائت انه يعمل "بشكل وثيق جدا وعلى اعلى المستويات مع الحكومة المصرية" على ملف الافراج عن الصحافيين المسجونين منذ اكثر من عام بتهمة دعم الاسلاميين.

في مطلع كانون الثاني/يناير امرت محكمة النقض المصرية باعادة محاكمة الصحافيين، رافضة الافراج عنهم.

في حزيران/يونيو حكم على الصحافيين الثلاثة، محمد فاضل فهمي، والاسترالي بيتر غريست والمصري باهر محمد العاملين في النسخة الانكليزية من قناة الجزيرة، بالسجن بين 7 و10 سنوات بتهمة "نشر معلومات خاطئة" لدعم الاخوان المسلمين، الحركة التي ينتمي اليها الرئيس المصري المعزول محمد مرسي.

بعيد قرار اعلى سلطة قضائية في البلاد، طالبت عائلتا فهمي وغريست بالافراج عنهما ثم ترحيلهما بموجب قانون اقر في تشرين الثاني/نوفمبر يجيز ترحيل الاجانب المحكومين بالسجن او الخاضعين لمحاكمة.

 

×