سامح شكري

مصر تشارك بوفد رفيع المستوى في المسيرة الصامتة التي دعا إليها الرئيس الفرنسي

أعلنت جمهورية مصر العربية عن مشاركتها في المسيرة الصامتة التي دعا إليها الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند في باريس تنديدا بالاعتداءات الإرهابية التي تعرضت لها بلاده خلال الأيام القليلة الماضية.

وقال وزير الخارجية المصري سامح شكري في بيان على صفحته على فيس بوك "توجهت اليوم إلى العاصمة الفرنسية باريس للمشاركة في المسيرة الصامتة التي دعا إليها الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند تنديدا بالاعتداءات الإرهابية التي تعرضت لها فرنسا خلال الأيام القليلة الماضية.

وأكد شكري أن هدف هذه المشاركة لتأكيد وقوف مصر إلى جانب فرنسا في هذا الظرف الدقيق، وإدانتها الكاملة للحادث الإرهابي الآثم الذي لا يمت للدين الاسلامي بصلة، منوها بما تتعرض له مصر من اعمال عنف وإرهاب وترويع المواطنين الأبرياء.

وأشار شكري إلى أن مشاركة مصر في هذه المسيرة تأتي تأكيداً على مواقفها الثابتة ضد الارهاب وضرورة تكاتف الجهود الدولية للقضاء علي هذه الظاهرة العالمية البغيضة، وفي إطار الرؤية الشاملة التي تتبناها مصر في مواجهتها، والتي لا تركز فقط على التعامل الأمني والعسكري، وإنما أيضا تجفيف منابع الإرهاب ومصادر تمويله، والتركيز علي الجوانب الفكرية والثقافية لدحض الأفكار الظلامية للتنظيمات الارهابية من خلال تعظيم دور الأزهر الشريف نشر قيم ومبادئ الاسلام السمحة والوسطية والمعتدلة.