الدفاع المدني يسلم مواد غذائية لأسر عزلتها مياه الأمطار

وفاة طفلين وغرق عشرات المنازل خلال يومين في غزة بسبب المنخفض الجوي

تسبب المنخفض الجوي في المنطقة بوفاة طفلين في قطاع غزة حيث غمرت المياه عشرات المنازل بسبب المطر الغزير ولا سيما في جنوب القطاع.

واعلن المتحدث باسم وزارة الصحة الفلسطينية اشرف القدرة عن وفاة الرضيع عادل ماهر اللحام وعمره شهر واحد صباح السبت جراء البرد الشديد في خان يونس. وكان القدرة اعلن عن وفاة الرضيعة رهف ابو عاصي الجمعة وعمرها شهران في خان يونس أيضا.

واصيب اربعة مواطنين في حوادث متفرقة بينهما اثنان سقطا في حفرة انهارت في رفح جنوب قطاع غزة، وفق سكان.

واوضح جهاز الدفاع المدني في بيان انه تم خلال اليومين الماضيين "تنفيذ 243 مهمة ما بين اطفاء حرائق وانقاذ واسعاف مواطنين وشفط مياه متجمعة وازالة ركام متطاير في قطاع غزة".

واشار الى انه "تم اجلاء 63 عائلة من منازلهم التي غمرتها مياه الامطار" خصوصا في رفح وخان يونس جنوب القطاع.

وقال المتحدث باسم الجهاز محمد الميدنة لفرانس برس الجمعة ان "عشرات المنازل غرقت في مدينة رفح جنوب قطاع غزة بمياه الامطار" التي تجمعت في بعض المناطق المنخفضة وشكلت بركا احاطت بالمنازل بارتفاع "متر وحتى متر ونصف".

واشار ايضا الى غرق عدد من المنازل في منطقة خزاعة شرق مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة وعدد اخر من المنازل شرق مدينة دير البلح وسط القطاع، والى تضرر عدة منازل من الصفيح والقرميد.

واوضح الميدنة انه "تم تجميع المواطنين في مدارس حكومية للايواء الى حين تمكن اجهزة الدفاع المدني من سحب المياه من منازلهم".

واعلنت حالة الطوارئ في الاراضي الفلسطينية الاربعاء الماضي لمواجهة اثار المنخفض الجوي المصحوب بانخفاض كبير في الحرارة وبعواصف وثلوج.

ولا يزال 17 الف فلسطيني نزحوا من بيوتهم المدمرة يقيمون في 18 مدرسة تابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين (الانروا) في قطاع غزة، حسب عدنان ابو حسنة الناطق باسم الانروا.

 

×