طبيب يعمل بجانب تقرير عن مرض الايبولا في الفلبين

الصحة العالمية: ليس هناك حالات اصابة بفيروس "ايبولا" في العراق

نفت منظمة الصحة العالمية هنا اليوم صحة الاخبار التي تم ترويجها مؤخرا حول اكتشاف حالات اصابة بفيروس (ايبولا) في العراق.

وقالت المنظمة في بيان ان "الانباء التي تناقلتها صحيفة الصباح ووكالة انباء شفق وصحيفة روداو بظهور حالات اصابة في محافظتي الموصل ونينوى ليس لها اساس من الصحة".

وشدد البيان على ان المنظمة وبالتعاون مع وزارة الصحة العراقية قد تأكدت من عدم وجود حالات اصابة فضلا عن ان المختبرات الطبية في الموصل ليس لديها القدرات اللازمة لتشخيص فيروس (ايبولا).

كما اوضح البيان ان كلا من منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة العراقية تبقيان على قدر كبير من اليقظة واستمرار جهود المراقبة لضمان الكشف المبكر والإدارة الآمنة لأي حالات اصابة يشتبه فيها.

واشار الى اتخاذ التدابير الاحترازية اللازمة كافة لضمان استمرار تقديم البرامج الوقائية الفعالة الى الشعب العراقي بأسعار معقولة في حال تم الكشف عن أي حالة اصابة.

وذكر ان منظمة الصحة العالمية اتفقت مع وزارة الصحة العراقية على ضرورة اجراء عمليات تقييم لنقاط الدخول في المطارات والموانئ العراقية وتعزيز تدابير التأهب والاستعداد لاحتمالات ظهور الفيروس.

واوضح البيان وجود تعاون بين منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة العراقية لتطوير مواد الاتصال ووسائل التوعية والتي سيتم توزيعها على جميع وسائل الإعلام المحلية.

وكانت تقارير اخبارية محلية أوردتها صحيفة الصباح ووكالة انباء شفق وصحيفة روداو الكردية الأسبوع الماضي ذكرت أن تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) نقل مرضى مصابين بفيروس (ايبولا) ومرض نقص المناعة المكتسبة (إيدز) إلى مدينة الموصل بواسطة مسلحين وافدين من خارج البلاد لاسيما من الدول الافريقية.

وقالت صحيفة (الصباح) الرسمية الصادرة الأربعاء الماضي أنه تم تسجيل إصابتين بفيروس (إيبولا) و26 إصابة بالإيدز "انتقلت إلى المدينة بواسطة إرهابيين وافدين من دول عدة لا سيما الافريقية" الا انه لم يتسن التأكد من صحة الخبر من جهة مستقلة.

 

×