مدرعات تابعة للجيش المصري في سيناء

مصر: مقتل رقيب بالجيش أثناء تفكيك عبوات ناسفة في سيناء

قال الجيش المصري إن جنديا برتبة رقيب أول قتل اليوم الأحد أثناء تفكيك عبوات ناسفة في مدينة الشيخ زويد بشمال سيناء.

وأضاف في بيان "استشهد صباح اليوم رقيب أول محمد محمود مصطفى حربي... أثناء أدائه لواجبه بالتعامل مع بعض العبوات الناسفة بمنطقة قبر عمير بمدينة الشيخ زويد."

وتابع البيان أن الحادث أسفر أيضا عن إصابة ضابطين وجندي نقلوا إلى مستشفى العريش العسكري لتلقى العلاج.

وكانت مصادر أمنية وطبية بمدينة العريش قالت في وقت سابق إن القتيل ضابط شرطة من خبراء المفرقعات لكن بيان الجيش أوضح عدم صحة ذلك.

ويشن متشددون هجمات دموية ضد أهداف للجيش والشرطة في شمال سيناء ومناطق أخرى بالبلاد منذ إعلان الجيش عزل الرئيس المصري السابق محمد مرسي في يوليو تموز 2013 إثر احتجاجات شعبية حاشدة على حكمه.

وأسفرت الهجمات عن مقتل مئات الأشخاص أغلبهم من رجال الجيش والشرطة. وفي اكبر تلك الهجمات قتل 33 جنديا في عملية استهدفت قوات للجيش في سيناء في أكتوبر تشرين الأول.

وأعلنت جماعة أنصار بيت المقدس أخطر الجماعات المتشددة في مصر المسؤولية عن هجوم أكتوبر تشرين الأول. وغيرت الجماعة اسمها إلى (ولاية سيناء) بعد مبايعتها تنظيم الدولة الإسلامية المتشدد الذي استولى على مساحات كبيرة من الأراضي في سوريا والعراق.