حاجز للحوثيين في صنعاء

اليمن: قائد ميليشيا انصار الله يهدد بالاستيلاء على محافظة مأرب الغنية بالنفط

هدد زعيم ميليشيا انصار الله الشيعية اليمنية عبد الملك الحوثي السبت باجتياح محافظة مأرب الغنية بالنفط والغاز الطبيعي، والتي يرغب انصاره بالسيطرة عليها منذ السيطرة على العاصمة قبل اكثر من ثلاثة اشهر.

وقال الحوثي في كلمة متلفزة موجهة الى انصاره المتجمعين في صنعاء بمناسبة المولد النبوي ان "الشعب لن يقف مكتوف الأيدي إلى ما لا نهاية وأن الجهات الرسمية، إذا لم تقم بواجباتها، فإن الشعب سيقف إلى جانب الشرفاء من أبناء مأرب".

وكلمة "الشعب" في خطاب ميليشيا انصار الله الشيعية تعني "اللجان الشعبية" التي اقاموها في المناطق التي سيطروا عليها منذ الهجوم الكاسح الذي سمح لهم بالاستيلاء على صنعاء في 21 ايلول/سبتمبر ثم توسيع رقعة نفوذهم الى وسط البلاد وغربها.

ودعا الحوثي "الى تنفيذ ملحق السلم والشراكة المتعلق بمأرب والجوف والبيضاء"، متهما من اسماهم " البعض" بمحاولة إسقاط مأرب بأيدي القاعدة، مشيرا في السياق إلى ما حدث الخميس الماضي، وقال ان القاعدة استولت على كتيبة للجيش.

واعلن الحوثي رفضه لتقسيم اليمن الى ستة اقاليم، معتبرا أن "تضمين الدستور تقسيم البلد إلى 6 أقاليم مسعى لتدمير اليمن"، حسب تعبيره.

وفي المناسبة، انتشر عناصر من الميليشيات الشيعية بالاسلحة وبكثافة في صنعاء واقفلوا عددا من الطرق امام حركة السير غداة تهديدات القاعدة بمهاجمة اماكن الاحتفالات بالمولد النبوي الشريف.