المتحدث باسم وزارة الخارجية الروسية الكسندر لوكاشيفيتش

موسكو تنوي استضافة اجتماع للمعارضة السورية اواخر يناير

اعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الروسية الخميس ان روسيا تنوي استضافة اجتماع للمعارضة السورية اواخر كانون الثاني/يناير قد يتبعه مفاوضات تضم معارضين سوريين وممثلين عن النظام السوري.

وقال المتحدث الكسندر لوكاشيفيتش في مؤتمر صحافي "نتوقع عقد اللقاء في موسكو حوالى 20 كانون الثاني/يناير".

وسيكون "لقاء غير رسمي" بين مسؤولين من "المعارضة (السورية) الداخلية والخارجية"، "قادرين على خلق افكار" تسمح بالتوصل الى تسوية للنزاع السوري كما قال بدون توضيح اسماء المشاركين.

واضاف المتحدث ان موسكو التي تعد الحليف الرئيسي لنظام الرئيس السوري بشار الاسد، توفر المجال لعقد هذه المحادثات كي يتمكن المعارضون السوريون في المقام الاول من "بدء حوار فيما بينهم".

وفي حال نجاح هذا الاجتماع "سيدعى ممثلون عن الحكومة السورية" الى موسكو ل"تبادل الاراء" مع المعارضين ومن اجل "اطلاق حوار بين اطراف النزاع" السوري.

ولم يستبعد فوكاشيفيتش ان تتم ايضا دعوة المبعوث الخاص للامم المتحدة لسوريا ستافان دي ميستورا للمشاركة في المحادثات.

 

×