التعزيزات الأميركية تهدف إلى الدفاع عن قاعدة عين الأسد العراقية

تعزيزات أميركية إلى "عين الأسد" بالأنبار

وصلت إلى قاعدة "عين الأسد" العسكرية العراقية في محافظة الأنبار، الثلاثاء، تعزيزات عسكرية أميركية تتألف من 300 جندي ومدرب معززين بثلاث مروحيات أباتشي، حسبما ذكرت مصادر أمنية لـ"سكاي نيوز عربية".

وجاءت هذه التعزيزات العسكرية الأميركية بعد أن صعّد تنظيم "داعش" المتطرف هجماته في محافظة الأنبار على ناحية البغدادي وقاعدة عين الأسد.

كما أرسلت وزارة الدفاع العراقية مزيدا من التعزيزات العسكرية إلى قضاء بيجي في محافظة صلاح الدين لدعم قواتها المتواجدة في المدينة في وجه هجمات تنظيم داعش الذي استعادة السيطرة على بعض أحياء بيجي.

ويسيطر داعش على الأحياء الشمالية من القضاء، وبعض المناطق وسط المدينة، ويسعى لإحكام حصار بدأ بفرضه مجددا على مصفاة بيجي، أكبر مصافي النفط في البلاد.

وأشارت المصادر إلى أن إرسال التعزيزات يهدف بشكل أساسي إلى فك الحصار عن المصفاة وطرد المسلحين بأي ثمن من المناطق التي استعادوا السيطرة عليها.

 

×