نائب أمين عام حزب الله الشيخ نعيم قاسم

نائب أمين عام حزب الله: الحوار يفتح الأبواب للحلول وهو مصلحة للبنان

قال نائب أمين عام حزب الله الشيخ نعيم قاسم اليوم الخميس إن الحوار يفتح الأبواب للحلول وهو مصلحة للبنان.

وجاء في بيان لحزب الله نقلا عن قاسم إن " الحوار مطلوب شكلا ومضمونا، وعندما ينطلق بحده الأدنى فإنه يفتح الأبواب للحلول، وهو في كل الأحوال مصلحة أكيدة للطرفين وللبنان".

وأضاف "أثبتت الوقائع والأحداث بأن الوحدة باب لحل قضايا كثيرة، وان التفرقة والتحريض، باب لمشاكل وتعقيدات، ولطالما كنا دعاة الوحدة الإسلامية والوطنية على المستوى السياسي والاجتماعي بما يحفظ أمن مجتمعنا ويترك حرية التعبير والخيارات مفتوحة من الموقع الإنساني والأخلاقي ".

وتابع قاسم " نحن في مرحلة الحوارات بين الجهات المختلفة، فالحوار هو الطريق الوحيد المتاح لمعالجة أوضاعنا وحل مشاكلنا، ونحن ندعم أي حوار بين أي جهتين أو أكثر، ولن يكون الحوار سلبيا ولا موجها ضد أحد طالما أنه منطلق من البحث عن المشتركات والحلول ".

وقال " لا داعي لبعض المتصدرين إعلاميا أن يتعبوا أنفسهم بجدول الأعمال وما هو ممنوع وما هو مسموح، فالمتحاورون قادرون على إنتاج جدول الأعمال المناسب لهم، وبما أن التصميم على انطلاقة الحوار محسوم فلا مشكلة في التفاصيل".