صورة تعبيرية

الجزائر تعتزم تأمين حدودها مع المغرب عبر المراقبة الالكترونية

كشف مسؤول أمني جزائري اليوم الخميس أن بلاده تعتزم تأمين حدودها الغربية مع المغرب عبر المراقبة الالكترونية.

وقال العقيد عبد الكريم رملي قائد الدائرة الجهوية الثانية حرس الحدود (تخص غرب البلاد) في مؤتمر صحفي بمدينة وهران إن " مشروع تعزيز تدابير تأمين الشريط الحدودي الغربي بالمراقبة الالكترونية قائم وهو في قيد الدراسة، المراقبة الالكترونية التي تتم من خلال تجهيزات تكنولوجية حديثة على غرار الكاميرات تشكل سندا داعما لعمل الوحدات المكلفة بحراسة وأمن الحدود البرية".

ولفت العقيد رملي إلى أن التجهيزات الهندسية التي تم إنجازها على الشريط الحدودي على غرار السواتر المشيدة وحفر الخنادق أعطت ثمارها وأثبتت فعاليتها في الميدان لا سيما في مجال مكافحة ظاهرة التهريب والوقاية منها.

كما كشف عن ان تضييق الخناق على نشاط المهربين على ضوء هذه التجهيزات الهندسية أدى ببعضهم إلى القيام بأعمال استفزازية كمحاولات تدمير وتخريب السواتر والخنادق.

 

×