صورة ارشيفية

تونس: تقليص ساعات الانتخاب في أكثر من 100 مكتب اقتراع لدواع أمنية

أعلن عضو بالهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس اليوم الاربعاء إنه سيتم العمل بأوقات استثنائية في أكثر من 100 مكتب اقتراع في انحاء البلاد بمناسبة الدور الثاني للانتخابات الرئاسية الأحد لدواع أمنية بالخصوص.

وقال العضو بالهيئة لسعد بن أحمد إن أكثر من 100 مكتب اقتراع ستفتح أبوابها للناخبين عند الساعة العاشرة وستغلق عند الساعة الثالثة بعد الظهر.

وأوضح بن أحمد "تم مراعاة أسباب أمنية وأخرى مرتبطة بحالات الطقس وبعد المسافات بالنسبة لعدد من المكاتب. وقد تم التنسيق مع وزارتي الداخلية والدفاع في تحديد الأوقات".

وأشار العضو بالهيئة إلى أنه سيتم تحديد قائمة المكاتب التي سيتم استثناؤها في بيان سينشر في وقت لاحق.

وستفتح أغلب مكاتب الاقتراع في البلاد وعددها يفوق 11 الفا عند الساعة الثامنة صباحا لتستمر في استقبال الناخبين حتى الساعة السادسة مساء.

وفي الدور الأول للانتخابات الرئاسية تم استثناء 56 مكتبا أغلبها في مناطق غرب البلاد قرب الحدود الجزائرية، من التوقيت العادي لأسباب أمنية ترتبط أساسا بتهديدات إرهابية.

وتتركز المخاطر الإرهابية ، بحسب وزارة الداخلية ، في مدن القصرين والكاف وجندوبة غرب البلاد، مشيرة إلى وجود تهديدات جدية تستهدف المسار الانتخابي.

وتبدأ عملية الاقتراع غدا الخميس بالنسبة للتونسيين في الخارج عبر أول مكتب اقتراع بأستراليا لتشمل بعد ذلك باقي المكاتب في أنحاء العالم حتى فجر يوم الاثنين في آخر مكتب بسان فرانسيسكو الأمريكية.

وسيكون الاقتراع بتونس يوم الأحد بينما يتوقع الاعلان عن النتائج الأولية للدور الثاني ليل الاثنين 22 من الشهر الجاري.

ويتواجه في الدور الثاني مرشح حزب حركة نداء تونس الباجي قايد السبسي مع الرئيس المنتهية ولايته المنصف المرزوقي.