لاجئين سوريين

وفاة طفلين سوريين اثر حريق بمخيم الزعتري شمال الاردن

توفي طفلان لاجئان سوريان واصيب ثلاثة من افراد عائلتهما بحروق شديدة جراء حريق شب ببيتهم المتنقل في مخيم الزعتري للاجئين السوريين في محافظة المفرق شمال المملكة على مقربة من الحدود السورية.

وقال مدير مستشفى المفرق الحكومي الطبيب اسمير المشاقبة لوكالة فرانس برس ان "طفلا سوريا يبلغ من العمر عاما واحدا وشقيقته التي تبلغ من العمر عامين ونصف العام توفيا، وأصيب ثلاثة آخرون من افراد عائلتهما هما الاب (28 عاما) والام (22 عاما) وشقيقتهما (4 اعوام) في حريق شب اليوم الاحد في كرفانهم (بيتهم المتنقل) في مخيم الزعتري للاجئين السوريين".

واضاف ان "جثة الطفلين وصلتا الى المستشفى وهي في حالة تفحم في حين يعاني الوالدان والبنت الاخرى من حروق في معظم انحاء الجسم وحالتهم سيئة جدا"، مشيرا الى نقلهم الى مستشفى قصر شبيب في محافظة الزرقاء (23 كلم شمال شرق عمان).

وقال مصدر في الدفاع المدني ان "الاسعاف قام بنقل العائلة الى المستشفى بعد ان شب حريق بالكرفان نتيجة عبث الاطفال بشمعة كانت السبب وراء نشوب الحريق".

ويستضيف الاردن الذي يملك حدودا مع سوريا تمتد لاكثر من 370 كيلومترا، اكثر من 600 الف لاجئ سوري منهم نحو 80 الفا في مخيم الزعتري شمال المملكة قرب الحدود مع سوريا.

وسبق لمخيم الزعتري ان شهد حوادث مماثلة في الاعوام الماضية.

وقد لجأ اكثر من 3,2 ملايين سوري الى الدول المجاورة هربا من الحرب في بلدهم.