صورة ارشيفية عناصر من الجيش العراقي في الأنبار

العراق: "داعش" يسيطر على بلدة رئيسية بالأنبار

سيطر مسلحو "تنظيم الدولة"، الأحد، على بلدة الوفاء، في محافظة الأنبار غربي العراق، لتنضم إلى بلدات وقرى أخرى سيطر عليها التنظيم في المحافظة في الآونة الأخيرة.

وقالت مصادر أمنية عراقية، إن القوات المدعومة بعدد من مقاتلي العشائر السنية، حاولت منع مسلحي "داعش" من عبور الحاجز الرملي المحيط بالبلدة، لكنها اضطرت للانسحاب حين فتحت خلايا نائمة من الداخل، النار عليها.

وأفاد مراسل "سكاي نيوز عربية" في العاصمة بغداد، أن مسلحي "تنظيم الدولة" يحاولون منذ أسبوع اختراق المربع الأمني في مدينة الرمادي، مركز محافظة الأنبار، حيث مقر قيادة عمليات الجيش، ومباني حكومية أخرى.

وناحية الوفاء ليست الوحيدة التي يسيطر عليها التنظيم بالأنبار، إذ أنه تمكن مؤخرا من السيطرة على مناطق عدة في قضاء هيت، بالإضافة إلى محاولاته للسيطرة على ناحية البغدادي على مقربة من القضاء.

ونقل مراسلنا عن عضو مجلس محافظة الأنبار طه عبد الغني، قوله إن "المعارك في الأنبار شرسة جدا"، مشيرا إلى أن جبهة المدافعين عن المدينة، "بدأت تضعف" مع قلة الإمكانات وضعف الدعم الحكومي.

وأفاد عبد الغني بمقتل أكثر من 300 مسحل من "تنظيم الدولة" نتيجة غارات جوية عراقية ومن التحالف الدولي على معاقل للتنظيم في الأنبار على مدى الأيام الثلاثة الماضية.

 

×