الشرطة العراقية

العراق: قتلى في هجوم انتحاري شمالي بغداد

قتل 9 أشخاص في هجوم شنه مسلحون على مركز للشرطة في قرية شمال بغداد، حسبما قال مسؤولون عراقيون.

وقال ضابط شرطة إن الهجوم وقع فجر الأحد وبدأ بتفجير سيارة ملغومة في قرية السلمان خارج مدينة الطارمية، التي تقع على بعد حوالي 50 كيلومترا شمال بغداد، وأعقب ذلك هجوم شنه مسلحون.

وأضاف أن الهجوم أسفر عن مقتل 5 من رجال الشرطة و4 مدنيين وإصابة 11 شخصا آخرين، فيما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

وتقاتل القوات العراقية، بدعم من الغارات الجوية التي يشنها التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، مسلحي "تنظيم الدولة" الذي يسيطر الآن على ثلث البلاد.            

إلى ذلك، قال مصدر عسكري إن الطيران الحربي العراقي وجه 3 ضربات لمواقع مسلحي "تنظيم الدولة" (داعش) في مدينة تكريت مركز محافظة صلاح الدين، ما أسفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى بين صفوف مسلحي داعش.

من جانب آخر، يتوجه وفد من عشائر محافظة الأنبار غربي العراق إلى إيران، الأسبوع الجاري، من أجل  بحث تسليح العشائر السنية في المحافظات الغربية.  

وكشف رئيس مجلس أبناء العراق، محمد الهايس، أن الوفد سيبحث في زيارته مع المسؤولين الإيرانيين سبل مساعدة أبناء العشائر في مواجهة تنظيم داعش.

وكان وفد من زعماء العشائر العراقية السنية التقوا في واشنطن مسؤولين كبارا في البيت الأبيض، إضافة إلى أعضاء في الكونغرس لبحث تسليح عشائر الأنبار.

 

×