مقاتل موال للحكومة في بنغازي

ثلاثة جرحى بانفجار سيارتين في شرق ليبيا

اصيب ثلاثة من رجال الامن بجروح الاثنين بانفجار سيارتين مفخختين قرب مديرية الامن في أجدابيا، شرق ليبيا حسبما أفاد مصدر أمني.

وقال المصدر ان "سيارتين مفخختين انفجرتا في موقف السيارات الخاص بمديرية أمن مدينة أجدابيا (160 كلم غرب بنغازي) ظهرا عبر جهاز تحكم عن بعد (...) ما اوقع ثلاثة جرحى في صفوف قوات الأمن".

 واضاف طالبا عدم ذكر اسمه إن الانفجار كان يستهدف غرفة التحكم الرئيسية الخاصة بكاميرات المراقبة في المدينة.

واشار الى خسائر مادية في مبنى المديرية واحتراق نحو عشر سيارات كانت في الموقف.

ومدينة أجدابيا كانت بمنأى عن أعمال العنف لكنها شهدت خلال الشهر الأخير محاولات لوضع عبوات ناسفة في مواقع أمنية إضافة إلى عمليات اغتيال طالت ضابطا طيارا في الجيش وأحد رجال الأمن.

ورجح المصدر الأمني ان يكون استهداف غرفة التحكم الخاصة بالكاميرات يعود الى تسجيلها قبل أيام حادثة قتل العميد طيار عبد المجيد الكاسح الزوي في المدينة.

كما عبر عن اعتقاده بأن هذه العمليات هدفها اشغال قوات الجيش التي تشارك في العمليات العسكرية مع قوات اللواء خليفة حفتر في بنغازي ضد الجماعات الإسلامية.

ومنذ منتصف تشرين الاول/ اكتوبر، يخوض الجيش وقوات حفتر عملية عسكرية لاستعادة السيطرة على بنغازي ثاني المدن الليبية التي سقطت في أيدي الجماعات الإسلامية منذ تموز/ يوليو الماضي.