مخيم الزعتري للاجئين السوريين في الاردن

أطباء ألمان يعالجون اللاجئين السوريين في الأردن من "صدمة الحرب"

يقوم مجموعة من اخصائيى الطب والعلاج النفسي الألمان بمساعدة اللاجئين السوريين في الأردن المتضررين نفسيا بسبب الحرب التي شهدتها بلادهم من خلال مشروع "بلسم".

وقال البروفيسور مالك بايبوي من قسم الطب النفسي والعلاج النفسي بمستشفى "شاريته" الألمانية بالعاصمة برلين: "قام أطباء تم تدريبهم لدينا بعلاج نحو 300 مريض في ثلاث مراكز صحية مختلفة بالعاصمة الأردنية عمان".

وأضاف بايبوي أن هناك فريق طبي مكون من عدة أشخاص يسافر منذ عام إلى عمان بمعدل كل شهرين لتدريب الأطباء هناك بشكل مكثف في دورات تستغرق أسبوعا.

وأوضح الطبيب الألماني: "أن نحو 40 بالمئة من المرضى هن نساء، و30 بالمئة أطفال ورجال"، مشيرا إلى أن الكثير منهم يعاني من حالة صدمة بسبب الحرب التي شهدتها بلدهم.

تجدر الإشارة إلى أن علاج ما يسمى بصدمة الحرب يمثل المحور الرئيس للمؤتمر الذي تعقده الجمعية الألمانية للطب النفسي والعلاج النفسي وطب الأعصاب بالعاصمة برلين في الفترة بين 26 و29 من شهر تشرين ثان'نوفمبر الجاري.

 

×