العاهل المغربي الملك محمد السادس

ملك المغرب يرجئ زيارته الى الصين "لأسباب صحية"

أعلن بيان رسمي في المغرب تأجيل الزيارة التي كان سيقوم بها الملك محمد السادس الى الصين اعتبارا من الخميس المقبل، بسبب الاصابة ب"أعراض زكام حاد".

وأعلنت وزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة أن الزيارة الرسمية للملك المقررة في 27 تشرين الثاني/نوفمبر "تم تأجيلها لأسباب صحية".

وبحسب المصدر نفسه فقد أكد الطبيب الخاص للملك، بأنه "مصاب، منذ أمس الإثنين، بأعراض زكام حاد مصحوب بحمى بلغت 39,5  درجة، مضاعفة بالتهاب في الشعب الهوائية".

وأكد البيان الغاء اللقاء الذي كان مقررا اليوم بين الملك ورئيس وزراء كوريا الجنوبية تشانغ هونغ وون، بالقصر الملكي بفاس للاسباب ذاتها.

وكان من المفترض أن يجري الملك محمد السادس خلال الزيارة، محادثات مع الرئيس الصيني شي جيبينغ. 

وسبق للعاهل المغربي أن زار الصين في شباط/فبراير 2002، بعد اعتلائه العرش في 1999.

وتعد الصين ثالث دولة مصدرة للمغرب مباشرة بعد فرنسا وإسبانيا، إذ أصبحت منذ 2003، رغم البعد الجغرافي شريكا تجاريا رئيسيا للرباط.

وفاق عدد الشركات الصينية في المملكة العشرين، تنشط في مجال المقاولات العامة الى جانب شركات كبرى مثل "هيوواي" التي تنشط في مجال الاتصالات.

ويثير العدد الكبير للسياح الصينيين الذين يتوقع أن يبلغ حوالى 100 مليون بحلول 2020، شهية المغرب الذي يهدف الى بلوغ 20 مليون سائح في العام ذاته، خصوصا وان السياحة تعتبر الى جانب تحويلات المهاجرين وايرادات الفوسفات أهم مداخيل الرباط من العملة الصعبة.

وانعقد في بداية أيار/مايو الماضي منتدى التعاون الصيني العربي. وتم مناقشة خطة تهدف الى إحياء "طريق الحرير وطريق الحرير البحري للقرن ال21" بين الجانبين تمتد من 2014 الى 2024.

 

×