مساعد وزير الخارجية المصري لشؤن المنظمات الدولية ومتعددة الاطراف السفير هشام بدر

مصر تطرح حلول افريقية في بناء السلام لمساعدة الدول بعد النزاعات

بدأ في مصر اليوم الاثنين اجتماع "لجنة بناء السلام" التابعة للأمم المتحدة والذي يستمر لمدة يومين لمناقشة إعلاء الصوت الافريقي في المحافل الدولية وطرح رؤية افريقية للبعد إقليمي لأنشطة بناء السلام استناد لخبرات وتجارب الاتحاد الافريقي والمنظمات الاقليمية ودول القارة لبناء العملية السياسية وبناء الدولة في الدول الافريقية الخارجة من النزاعات.

وأكد مساعد وزير الخارجية المصري لشؤن المنظمات الدولية ومتعددة الاطراف السفير هشام بدر ، فى كلمة في افتتاح الاجتماع نيابة عن وزير الخارجية سامح شكري ، أن الاجتماع يأتي في اطار الجهود التي تقوم بها الدبلوماسية المصرية لخدمة قضايا افريقيا وصون السلم والأمن في القارة وكذلك في اطار الأولوية التي توليها مصر لشركائها من الدول الافريقية الشقيقة وفي مقدمتها مجالات حفظ السلام وبناء السلام والتسوية السلمية للمنازعات.

وأشار الي التحديات التي تواجه بناء السلام في افريقيا والتي تتمثل في تعزيز الحكم الرشيد وتداول السلطة وتحقيق العدالة الاجتماعية ودعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية وهو ما تسعي مصر لمعالجتها من خلال آليات متعددة الاطراف في الاتحاد الافريقي والأمم المتحدة.

وأضاف أن اجتماع لجنة بناء السلام بمشاركة ممثلين عن الأمم المتحدة والاتحاد الافريقي والدول الافريقية الخارجة من النزاعات والدول المانحة والمساعدة لهذه الدول يأتي في اطار دعم مصر لعملية المراجعة لهيكل الامم المتحدة لبناء السلام العام القادم 2015 وتعزيز دور اللجنة والتي تجري كل خمس سنوات بهدف مراجعة التقدم المحرز في تنفيذ توصيات لجنة بناء السلام لاستعادة الامن والاستقرار في الدول الافريقية فيما بعد النزاع من اجل منع عودتها للانزلاق الي مرحلة النزاع مجددا.

وقال ان وزارة الخارجية ارتأت تنظيم هذا الاجتماع لأهمية الاستفادة من التجارب الافريقية في الامم المتحدة لبناء السلام ، مشددا علي انه حان الوقت للمجتمع الدولي ان يصغي لصوت ورؤية افريقية بدلا من فرض أطروحات نظرية تنتهي للاصطدام بأرض الواقع.

يذكر ان مصر ساهمت بدور رئيسي في بلورة سياسات الامم المتحدة لبناء السلام منذ انشاء اللجنة عام 2005 وقامت بدعم سياسات الاتحاد الافريقي لإعادة التنمية فيما بعد النزاعات عام 2006 وساهمت في اطلاق وتفعيل مبادرة التضامن الافريقي منذ تدشينها عام 2012.

 

×