صورة تعبيرية

الشرطة العراقية تصد أكبر هجوم لداعش على الرمادي

أعلن قائد شرطة محافظة الانبار اللواء الركن كاظم الفهداوي اليوم السبت ان القوات الامنية العراقية صدت اكبر هجوم لتنظيم الدولة الاسلامية "داعش سابقا " على مدينة الرمادي، فيما اكد شهود عيان ان التنظيم سيطر على مناطق وسط المدينة.

ونقل موقع "السومورية نيوز" اليوم عن الفهداوي قوله إن القوات الامنية وبمساندة مقاتلي العشائر صدت، منذ مساء امس وحتى فجر اليوم، اكبر هجوم لتنظيم داعش على الرمادي، بعد حدوث خرق في منطقة السجارية شرق المدينة.

وأضاف الفهداوي أن قوة من الفرقتين الثامنة والعاشرة في الجيش العراقي بمساندة الشرطة ومقاتلي العشائر يحاصرون عناصر داعش الان في منطقة السجارية، مشيرا الى أن طيران الجيش والتحالف الدولي لم ينفذا اي طلعة جوية منذ الهجوم على الرمادي امس.

وتابع الفهداوي ان القوات الامنية في اشد الحاجة الى الجهد الجوي لمنع تقدم تنظيم داعش.

من جانبهم، اكد شهود عيان أن تنظيم داعش سيطر على شارع المستودع وشارع 20 ومنطقة الحوز وسط الرمادي، مشيرين الى ان اشتباكات مسلحة اندلعت بين القوات الامنية وعناصر التنظيم بعد سيطرة الاخير على تلك المناطق.

 

×