صورة ارشيفية

العراق: مصابون في انفجار بالقرب من مطار بغداد

أصيب 5 أشخاص في انفجار سيارة مفخخة ركنت في موقف سيارات عند ساحة عباس بن فرناس على طريق مطار بغداد الدولي الذي يحاط بحراسة مشددة.

وحدث الانفجار عند أول تجمع للمسافرين الذي يسبق خضوعهم لإجراءات التفتيش قبل أن يستقلوا سيارات تابعة للمطار تنقلهم إلى مبنى المسافرين الذي يبعد عن مكان الانفجار بضعة كيلومترات، حسب مصادر أمنية.

ولم تعلن أي جهة بعد مسؤوليتها عن الانفجار، لكن تنظيم "الدولة الإسلامية"، الذي يسيطر على مساحات واسعة شمالي وغربي العراق، سبق أن تبنى مسؤولية تفجيرات انتحارية في بغداد وأماكن أخرى من البلد.

في غضون هذا، اجتمع رئيس هيئة الأركان المشتركة الأمريكية، الجنرال مارتن ديمبسي، الذي يزور العراق مع قادة عراقيين، وأشاد بـ"التقدم الذي حققته القوات العراقية" في القتال ضد تنظيم "الدولة الإسلامية"، والاستراتجية التي تتبعها في مواجهة هذا التنظيم.

ومن جهته، قال رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، إن "الانتصارات التي حققتها القوات العراقية جزء من خطة استراتيجية لتحرير كامل أراضي العراق وسنحقق هذا الهدف"، حسب وكالة الأنباء العراقية.

وجاء في بيان صادر عن مكتب العبادي أن رئيس الوزراء "استقبل رئيس هيئة الأركان المشتركة الجنرال مارتن ديمبسي، وتناولا التطورات والتقدم الذي حققته القوات العراقية في القتال ضد تنظيم الدولة الإسلامية".

ونقلت وكالة الأنباء العراقية عن الجنرال ديمبسي "تهنئته للحكومة العراقية والشعب العراقي على الانتصارات التي حققتها في الآونة الأخيرة".

وشدد الجنرال ديمبسي على أن الحكومة الأمريكية ملتزمة بدعم العراق وقواته المسلحة من خلال توفير غطاء جوي لها وإمدادها بالسلاح وتدريبها.

وناقش رئيس إقليم كردستان العراق، مسعود برزاني، مع الجنرال ديمبسي استراتيجية مواجهة تنظيم "الدولة الإسلامية" في إطار التحالف الدولي.

واجتمع الجنرال ديمبسي عند وصوله إلى اربيل، عاصمة كردستان، مع بارزاني في حضور رئيس حكومة الإقليم، ناجرفان بارزاني.