المجلس التشريعي الفلسطيني

كتلة حماس تدعو لاستئناف عمل المجلس التشريعي وتتهم فتح بتعطيله

دعت كتلة حركة حماس البرلمانية اليوم الأحد رئاسة المجلس التشريعي الفلسطيني لاستئناف جلساته بجلسة موحدة تجمع كل القوائم والكتل البرلمانية.

وقال رئيس الكتلة النائب محمد فرج الغول ، خلال مؤتمر صحفي عقده في غزة، إن استئناف عمل المجلس التشريعي "استحقاق دستوري وقانوني، ويتوجب تمكينه من ممارسة حقه في التشريع ومحاسبة الحكومة والرقابة عليها".

وحمل الغول حركة فتح والرئيس الفلسطيني محمود عباس مسؤولية تعطيل المجلس التشريعي "كون أن المستفيد من التعطيل فضلا عن الاحتلال هو المسيطر على سلطات الدولة والمتفرد بالقرار السياسي" في إشارة إلى الرئيس محمود عباس.

ودعا الغول إلى تحديد موعد لإجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية والمجلس الوطني، بحسب ما نصت عليه اتفاقات المصالحة الفلسطينية.

واعتبرت أن "هدف حركة فتح والرئيس عباس من عدم انعقاد التشريعي هو حبه للبقاء متفردا في قرار الشعب الفلسطيني وإخراج حماس من المشهد السياسي ومحاربة المقاومة في غزة".

يشار إلى أن المجلس التشريعي معطل عن عقد جلسات رسمية موحدة في الضفة الغربية وقطاع غزة منذ بدء الانقسام الفلسطيني الداخلي منتصف عام 2007 بعد سيطرة حركة حماس على قطاع غزة بالقوة.

 

×