صورة تعبيرية

الأمم المتحدة: العراق يحتاج دعما لزراعة القمح لإنقاذ المحصول القادم

قال مسؤول كبير بالأمم المتحدة لرويترز إن العراق يواجه مشكلة غذائية وحتى لا تتفاقم فإن المانحين الدوليين ليس عليهم فقط إطعام النازحين وإنما أيضا مساعدة المزارعين لإنقاذ محصول القمح للعام القادم.

وقال سيريل فيراند في مقابلة عبر الهاتف من روما إن التوقعات لا تشير إلى مجاعة غدا وإنما إلى هبوط كارثي في إنتاج الغذاء سيضر العراق بشدة في موسم الحصاد الصيف القادم وما بعده.

وقال فيراند الذي ينسق جهود برنامج الأغذية العالمي ومنظمة الأغذية والزراعة (الفاو) في العراق إن جهات المعونة "تسابق الزمن" مع تداخل فترتين حرجتين..أشهر الشتاء ونهاية موسم زراعة القمح.

وحتى قبل تقدم تنظيم الدولة الإسلامية كان العراق يعتمد على الواردات لتغطية نحو نصف الطلب المحلي على القمح. وتقدر الفاو أن العراق استورد 2.7 مليون طن من القمح في العام التسويقي من يوليو تموز 2013 إلى يونيو حزيران 2014.

 

×