صورة ارشيفية

مجلة فوربس: "داعش" أغنى منظمة إرهابية

 تصدر تنظيم "الدولة الإسلامية" الذي يسيطر على أجزاء من العراق وسوريا قائمة أغنى المنظمات الإرهابية في العالم.

وذكرت النسخة الإسرائيلية من مجلة "فوربس" الأربعاء 12 نوفمبر/تشرين الثاني أن دخل "الدولة الاسلامية" السنوي يبلغ نحو ملياري دولار، ما يجعلها متقدمة بأشواط كبيرة عن نظيراتها من التنظيمات، مشيرة الى أن الدخل الأساس لـ"الدولة الإسلامية" يأتي من "السوق السوداء" عبر بيع المشتقات النفطية من الحقول التي تسيطر عليها في العراق وسوريا.

وتبلغ العائدات اليومية لتنظيم "الدولة الإسلامية" من البيع غير القانوني للنفط نحو مليوني دولار نظير بيع 30 ألف برميل يوميا تقريبا، حيث يتراوح سعر البرميل من "الذهب الأسود" لدى التنظيم بين 25 – 50 دولارا أمريكيا.

علاوة على ذلك، يقوم التنظيم ببيع الآثار العراقية والسورية المنهوبة، حيث يقومون بتسويقها عبر وسطاء وفي مزادات سرية في الدول الغربية.

ودخلت في قائمة المنظمات العشر "الميسورة"، بحسب النسخة الإسرائيلية من نشرة "فوربس"، عدة منظمات من بينها حركة طالبان الأفغانية بدخل سنوي يبلغ 400 مليون دولار، وشبكة القاعدة بـ 150 مليون دولار، وحركة الشباب الصومالية بـ 70 مليون دولار، وتحتل جماعة "بوكو حرام" النيجيرية آخر القائمة بدخل سنوي يقدر بـ 25 مليون دولار.

ولفتت نشرة "فوربس" إلى أن عددا كبيرا من هذه المنظمات متورط في تجارة المخدرات والسلاح والرقيق، وأيضا في تهريب التحف الفنية. كما يلجأ المتطرفون، في سبيل إشباع حاجاتهم، إلى سرقة الأهالي، ونهب المؤسسات الحكومية والبنوك.

 

×