أفراد من الشرطة السعودية الخاصة

السعودية: إصابة شرطيين في هجوم بالأسلحة النارية على دورية أمنية بالقطيف

أكدت السلطات الرسمية في المملكة العربية السعودية إصابة اثنين من أفراد الشرطة، في هجوم بالأسلحة النارية على دورية أمنية بمحافظة القطيف، يأتي ضمن موجة هجمات تستهدف عناصر الأمن، تزايدت مؤخراً في المملكة.

وقال الناطق الإعلامي لشرطة المنطقة الشرقية إنه عند الساعة الثالثة من عصر الثلاثاء، وأثناء مرور إحدى دوريات الأمن التابعة لإدارة مكافحة المخدرات، في شارع "أحد"، بمحافظة القطيف، تعرضت لإطلاق نار كثيف من مصدر مجهول، بمنطقة زراعية، تفصل بين بلدتي "العوامية" و"القديح."

ونقلت وكالة الأنباء السعودية "واس" عن المتحدث الأمني أن الهجوم أسفر عن إصابة قائد الدورية ومرافقه، حيث تم نقلهما إلى المستشفى لتلقي العلاج والرعاية الطبية اللازمة، دون أن تتضح على الفور طبيعة إصابتهما، كما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

ولفتت الوكالة الرسمية إلى أن المختصين في شرطة القطيف باشروا "إجراءات الضبط الجنائي للجريمة، واستكمال الإجراءات النظامية لكشف المتورطين فيها"، وقالت إن "الموضوع لا يزال محل المتابعة الأمنية."

وشهدت محافظة القطيف، التي تُعد واحدة من كبرى مراكز إنتاج النفط في المملكة، عدة هجمات استهدفت دوريات أمنية ورجال أمن، كما شهدت احتجاجات لعدد من السكان الشيعة، مما دفع السلطات إلى تعزيز عناصر الشرطة بالمنطقة.