نائب رئيس المكتب السياسي للحركة موسى أبو مرزوق

حماس تعلن رفضها لآلية الأمم المتحدة لإعمار قطاع غزة

رفضت حركة "حماس" الفلسطينية آلية الأمم المتحدة الخاصة بإعادة إعمار قطاع غزة عقب الهجوم الإسرائيلي الأخير عليه.

وقال نائب رئيس المكتب السياسي للحركة موسى أبو مرزوق ، في بيان على صحفته على موقع التواصل الاجتماعي(فيسبوك) اليوم الاثنين ، إن حماس ستعمل وكل القوى السياسية والمجتمعية في غزة على تعديل خطة الأمم المتحدة المرفوضة للإعمار.

وذكر أبو مرزوق أن حركته تعترض على وجود بنود في خطة الأمم المتحدة بينها إمكانية اعتراض إسرائيل على المنتفعين في إعادة الإعمار، وعلى الكميات المقررة لأصحاب البيوت المهدمة كليا أو جزئيا، وعلى إعادة البناء في بعض المناطق.

وأوضح أن خطة الأمم المتحدة "تعني وضع إجراءات طويلة ومعقدة ستعيق الإعمار"، مشيرا إلى أن هذه الخطة لم تعرض على حماس مطلقا ولم توافق عليها الحركة.

وأشار أبو مرزوق إلى أن حركته تصر على أن السلطة الفلسطينية من خلال حكومة التوافق الوطني هي المسؤولة عن الإعمار وهي سلمت إدارة القطاع لحكومة التوافق "التي تلكأت بالقيام بمسؤولياتها ولم تكن حماس طرفا في أي اتفاق رسمي بخصوص الإعمار".

وشدد القيادي في حماس على تمسك حركته بضرورة رفع الحصار عن قطاع غزة وفتح المعابر وتسهيل عبور مستلزمات الإعمار.

وكان مبعوث الأمم المتحدة للشرق الأوسط روبرت سيري أعلن منتصف أيلول/سبتمبر الماضي عن توسط الأمم المتحدة لاتفاق ثلاثي فلسطيني إسرائيلي أممي لتمكين السلطة الفلسطينية من بدء إعادة الإعمار في قطاع غزة.

وذكر سيري في حينه، أن الاتفاق يقوم على ضمانات أمنية مشددة من خلال آلية رقابة من قبل الأمم المتحدة وفق نظام يشرف على إدخال واستخدام جميع المواد اللازمة لإعادة إعمار قطاع غزة لضمان عدم تحويلها عن أهدافها المدنية الخالصة.

ولم يتم حتى الآن المباشرة بإعادة إعمار قطاع غزة رغم مرور أكثر من شهرين على إعلان اتفاق وقف النار في القطاع بعد الهجوم الإسرائيلي الأخير الذي خلف تدمير ألاف المنازل السكنية ودمار هائل في البني التحتية للقطاع.

من جهة أخرى واصلت السلطات الإسرائيلية اليوم إغلاق معابر قطاع غزة باستثناء السماح بتوريد كميات من مشتقات الوقود.

وقالت مصادر فلسطينية إن تلك السلطات أبقت إغلاق معبري (كرم أبو سالم) و(بيت حانون/إيرز) مع قطاع غزة أمام حركة البضائع والأفراد.

وذكرت المصادر أن السلطات الإسرائيلية استثنت من إجراء الإغلاق توريد كميات مقلصة من مشتقات الوقود عبر معبر كرم أبو سالم.

وأعلنت إسرائيل أمس إغلاق المعابر الواصلة مع قطاع غزة حتى إشعار أخر بدعوى الرد على إطلاق قذيفة صاروخية من القطاع على جنوب إسرائيل، علما بأن المعابر مغلقة يومي الجمعة والسبت بسبب الإجازة الأسبوعية.

 

×