صورة ارشيفية لعناصر من حركة الشباب الصومالية

عناصر من حركة الشباب تقتل طالبتين جامعيتين في مقديشو

صرحت مصادر أمنية وشهود عيان بأن مجهولين يشتبه في انتمائهم لحركة الشباب المتشددة قتلوا طالبتين جامعيتين اليوم الأحد في العاصمة الصومالية مقديشو.

وقالت شاهدة العيان فرح عمر إن ثلاثة مجهولين أطلقوا النار على الطالبتين اللتين تتراوح أعمارهما بين 18 و20 عاما خلال انتظارهما لحافلة.

وفر الجناة على الأقدام. وأكد مصدر أمني أن تحقيقات تجري حول الحادث.

وكانت الطالبتان ترتديان جلبابين طويلين ونقابين ، وهو الزي الذي تسعى الحركة لفرضه على السيدات.

وقال مقيمون في المنطقة إنه ربما تم استهدافهما ظنا أنهما تعملان لصالح الحكومة.

وكانت محكمة عسكرية قضت في حزيران/يونيو بإعدام رجلين قتلا سيدة في مقديشو الشهر السابق. ووفقا للشرطة فإن المسلحين استهدفوا الضحية بعدما تردد أنها تعمل مع وكالة إغاثة تركية.

وأوضحت المحكمة أن المدانين ينتميان لحركة الشباب.

وتحذر حركة الشباب ، التي تخوض حملة عسكرية منذ ما يقرب من عشر سنوات لإقامة دولة إسلامية في الصومال ، من أنها تستهدف أي شخص يعمل لصالح أي من وكالات الإغاثة الأجنبية.