صورة ارشيفية لاحد التفجيرات جراء القصف الاسرائيلي على غزة

توزيع كميات أسمنت على متضررين من الهجوم الإسرائيلي الأخير على غزة

أعلنت وزارة الأشغال العامة والإسكان الفلسطينية أنها بدأت لأول مرة اليوم الخميس، بتوزيع كميات من الأسمنت على أصحاب المنازل المتضررة جزئيا في الهجوم الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة.

وقال وزير الأشغال العامة والإسكان مفيد الحساينة ، في بيان صحفي، إن توزيع الإسمنت على المتضررين جزئيا تم وفقا للآلية المعتمدة من الأمم المتحدة.

وذكر الحساينة أن قرابة 900 متضرر تسلموا البطاقات الخاصة بتوزيع الإسمنت من الوزارة للحصول على 450 طنا من الاسمنت سمحت إسرائيل بتوريدها في 14 من الشهر الجاري.

واعتبر أن ذلك " خطوة مهمة خاصة في ظل بدء فصل الشتاء وتفاقم الأوضاع الإنسانية للمتضررين"، مشيرا إلى أن الآلية ستبدأ بتوزيع الأسمنت على المتضررين جزئيا ثم سيتبعها المشاريع الخاصة بقطاع الإسكان .

ولم تسمح إسرائيل حتى الآن بتوريد مواد البناء اللازمة للمباشرة بإعادة إعمار قطاع غزة بعد مرور شهرين على إعلان اتفاق وقف النار في القطاع بعد الهجوم الإسرائيلي الأخير الذي خلف تدمير ما يقرب من 18 ألف وحدة سكنية وأكثر من 30 ألفا بشكل جزئي إلى جانب دمار هائل في البني التحتية للقطاع.

وتعهدت الدول المانحة في 12 من الشهر الجاري بمبلغ 4ر5 مليار دولار يخصص نصفه لصالح إعادة إعمار قطاع غزة خلال مؤتمر دولي عقد في القاهرة برعاية مصرية ونرويجية.

 

×