وزير الخارجية المصري سامح شكري

وزير الخارجية المصري يؤكد أهمية الحل السياسي للأزمة السورية

بحث وزير الخارجية المصري سامح شكري صباح اليوم الخميس بالقاهرة مع رئيس الائتلاف الوطني السوري "هادي البحرة" والوفد المرافق آخر التطورات الخاصة بالأزمة السورية، وانعكاساتها علي الدول المجاورة.

وأكد هادي البحرة ، خلال المقابلة ، علي الأهمية البالغة لدور مصر الايجابي في حل الأزمة السورية بالنظر لمكانتها الإقليمية وللتداعيات الخطيرة لهذه الأزمة علي الأمن والاستقرار في المنطقة.

وذكر المتحدث باسم وزارة الخارجية ، في بيان صحفي اليوم ، أن الوزير شكري أكد خلال الاجتماع علي أهمية الحل السياسي للأزمة السورية الذي يحقق تطلعات الشعب السوري في بناء نظام ديمقراطي تعددي يعكس تنوعه السياسي والاثني والعرقي.

وشدد الوزير شكري علي حرص مصر علي تقديم كل الدعم الممكن للشعب السوري الشقيق في تحقيق تطلعاته المشروعة.