صورة ارشيفية

مصر: تعزيزات عسكرية إلى سيناء والجيش يبدأ تسلم المنازل التي ستهدم على الشريط الحدودي

صرح مسؤول مصري رفيع المستوى بأن قوات من سلاح المهندسين بالجيش بدأت تسلم المنازل التي سيتم إزالتها على الشريط الحدودي مع قطاع غزة في إطار 300 متر من الحدود كمرحلة أولى.

وأضاف اللواء عبدالفتاح حرحور محافظ شمال سيناء أنه تم إخلاء عشرات المنازل حتى صباح اليوم وسيجري هدمها خلال الساعات القادمة ، وذلك بعد استلام أصحابها التعويضات اللازمة لهم حاليا ، موضحا أن هناك لجانا من رئاسة مدينة رفح تقوم بتسليم التعويضات للمواطنين.

في غضون ذلك ، وصلت إلى مدينة العريش فجر اليوم تعزيزات عسكرية إضافية متنوعة وكبيرة من جميع التشكيلات في الجيشين الثاني والثالث ، وكذلك قوات كبيرة من القوات الخاصة التابعة للشرطة ، وذلك في إطار الاستعدادات لشن هجوم كبير على قرى جنوب رفح والشيخ زويد والعريش.

وقال مصدر أمني لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إنه تم شن عدة غارات فجر اليوم على قرى جنوب رفح والشيخ زويد والعريش ، مشيرا إلى أن القصف أسفر عن قتل ما لا يقل عن تسعة تكفيريين وإصابة 17 في حصر مبدئي ، فضلا عن تدمير عشرات المنازل والعشش والسيارات والدراجات البخارية.

 

×