من آثار المعارك في مدينة بنغازي

الجيش الليبي يطالب الأهالي وشيوخ القبائل بتسليم المتورطين في عمليات إرهابية

طالبت القيادة العامة للجيش الليبي في نداء عاجل مساء أمس الجمعة لأولياء الأمور وشيوخ القبائل بتسليم أبنائهم الذين شاركوا في عمليات إرهابية ضد الليبيين، وتقديمهم إلى وحدات الجيش الوطني للتحفظ عليهم وإحالتهم إلى العدالة، بدلا من ملاحقتهم وقتلهم على أيدي الجيش أو أولياء الدم في حالة عدم استجابتهم لهذا النداء.

وقال البيان الذي ألقاه الرائد محمد الحجازي الناطق باسم قيادة الجيش الليبي إنه "تم تشكيل وحدات خاصة ستداهم المنازل والمخابئ المتواجدين بها" ،حسبما ذكرت "بوابة الوسط" الليبية اليوم السبت.

وأوضح أن "المعلومات المتوفرة لديهم تفيد بهروب أغلب قادتهم من ليبيا والبعض حاول اللجوء السياسي، والمتبقي منهم سيكون مضطرا إلى الهروب عبر البحر أو تائها في الصحراء في حالة عدم تسليم نفسه" وأن "دول الجوار والعالم ستساعدهم في القبض عليهم حيث أن وسائل الاستطلاع الحديثة قادرة على تحديد أماكنهم".

يذكر أن الجيش الوطني الليبي بقيادة اللواء خليفة حفتر القائد السابق للقوات البرية الليبية يقود عملية الكرامة منذ منتصف شهر أيار/مايو الماضي لتطهير البلاد من المتطرفين.

 

×