نائب وزير الدفاع رئيس أركان الجيش الجزائري الفريق أحمد قايد صالح

رئيس أركان الجيش الجزائري: عازمون على القضاء على بقايا الإرهاب وحماية الحدود

أكد الفريق أحمد قايد صالح، نائب وزير الدفاع رئيس أركان الجيش الجزائري اليوم الأربعاء عزم الجيش على بذل كل الجهود لحماية حدود الوطن والقضاء على بقايا الإرهاب في بلاده.

وشدد الفريق قايد صالح ، في كلمة ألقاها خلال إشرافه على افتتاح ندوة تاريخية تحت عنوان "جيش التحرير، سلاح الإعلام والدبلوماسية"، بالعاصمة الجزائرية، على عزم الجيش على " مواصلة بذل كل الجهود لحماية حدودنا الوطنية والقضاء على بقايا الإرهاب ببلادنا".

وأضاف " المحافظة على الرصيد الثوري والوطني الحافل والثري الذي ترسخت معالمه النيرة في الضمير الجمعي للشعب الجزائري هي مسؤولية جسيمة موضوعة على عاتق أجيال الاستقلال، هذه المسؤولية التي يزداد عبؤها مع هذه الحملات المسعورة المتتالية الرامية إلى محاولة تشويه تاريخنا الوطني التي يقوم بها حملة لواء الإرهاب في الجزائر وفي المنطقة العربية والإفريقية على وجه الخصوص وأدواتهم من المجرمين الذين تتطابق أساليبهم اليوم مع أساليب المستعمر بالأمس وهو ما يثبت تلاقي الأهداف المعادية، مما يجعلنا اليوم نواجه نفس التحديات ونخوض ذات المعركة".

وأضاف "أننا في الجيش الوطني الشعبي (الجزائري) على العهد باقون وعلى نفس الدرب سائرون وسيكون النصر إن شاء الله حليفنا كما كان لنا بالأمس".