أحد عناصر جماعة الحوثي يتخذ موقعا مطلا على العاصمة اليمنية صنعاء

اليمن: توسع للحوثيين في إب ومظاهرات في تعز

وسع الحوثيون انتشارهم في مدينة جديدة جنوبي العاصمة اليمنية صنعاء، في حين يترقب سكان مدينة تعز في الجنوب تنظيم مظاهرة للتنديد بالعنف.

وانتشر مسلحو جماعة الحوثي في مدينة "يريم" التابعة لمحافظة إب، وأقاموا نقاطا للتفتيش في طرقاتها، مساء السبت، بعد انسحاب المسلحين القبليين، إثر مواجهات مسلحة خلفت عددا من القتلى والجرحى.

وارتفع عدد ضحايا المواجهات بين الحوثيين والقبائل في مدينة يريم، الأحد، إلى 36 قتيلا، في حين فجر الحوثيون منزل القيادي في حزب الإصلاح في يريم، علي مسعد بدير.

وأكدت مصادر محلية يمنية أن الحوثيين سيطروا على إدارة الأمن في مدينة يريم، واقتحموا مقر حزب التجمع اليمني للإصلاح في المدينة، بعد انسحاب مسلحي القبائل إلى قراهم.

في غضون ذلك، من المتوقع أن تشهد مدينة تعز الأحد، مظاهرات للتنديد بالعنف والميليشيات المسلحة، والتعبير عن رفض أي وجود مسلح داخل المدينة.

ومن المرجح أن تشهد مدينة الحديدة الساحلية على البحر الأحمر مظاهرات مماثلة، لمطالبة المسلحين الحوثيين بالانسحاب من المدينة.

 

×