قوات الامن ومدنيون في موقع انفجار سيارة مفخخة في مقديشو

خمسة قتلى على الاقل في هجوم بسيارة مفخخة في مقديشو

قتل خمسة اشخاص على الاقل مساء الاربعاء في هجوم بسيارة مفخخة في مقديشو هو الثاني في ثلاثة ايام في العاصمة الصومالية، كما اعلنت السلطات المحلية.

وصرح عبد القادر محمد المسؤول عن منطقة همرويني حيث وقع الهجوم ان "خمسة اشخاص وربما اكثر قتلوا في الهجوم بسيارة مفخخة امام مقهى". 

ومساء الاحد اسفر انفجار سيارة مفخخة امام مقهى في وسط المدينة عن مقتل 13 شخصا على الاقل في شارع يرتاده الكثيرون ويؤدي الى مقر الحكومة.

ولم تعلن اي جهة على الفور مسؤوليتها عن هجوم الاربعاء الذي وقع في وسط مقديشو.

لكن المتمردين الاسلاميين الشباب المرتبطين بتنظيم القاعدة، كثفوا الاعتداءات وحرب العصابات في مقديشو وفي غيرها من مناطق البلاد منذ ان طردتهم من ابرز مدن وسط وجنوب الصومال قوة افريقية جاءت تدعم السلطات الصومالية الهشة.

وفي بداية تشرين الاول/اكتوبر، طرد الشباب ايضا من براوي، اخر مرفأ كبير لا يزال بين ايدي المتمردين، والذي كان يشكل مصدر عائدات مهما لهم.

 والصومال محرومة من حكومة مركزية فعالة منذ سقوط نظام محمد سياد بري   في   1991. والبلد غارق منذ ذلك الوقت في حرب اهلية وتنشط فيه ميليشيات زعماء حرب وعصابات اجرامية ومجموعات اسلامية

 

×