×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
قتلى خلال تبادل إطلاق النار أثناء تنفيذ المداهمات

مصر.. مقتل 12 "إرهابياً" بينهم أبوشيتة أحد منفذي "مذبحة رفح الثانية"

أعلن الجيش المصري الجمعة، عن مقتل 12 ممن وصفهم بـ"العناصر الإرهابية المسلحة"، من بينهم أحد المتهمين بالقضية المعروفة إعلامياً باسم "مذبحة رفح الثانية"، والتي راح ضحيتها 25 مجنداً بالأمن المركزي، في أغسطس من العام الماضي.

وقال المتحدث العسكري للقوات المسلحة، العميد محمد سمير، في بيان أوردته وكالة أنباء الشرق الأوسط الجمعة، أن قوات الجيش والشرطة شنت عدة حملات أمنية على مدار الأيام الخمسة الماضية، في عدد من المحافظات، أسفرت عن مقتل 12 من "العناصر الإرهابية المسلحة"، وضبط 68 آخرين.

وأكد المتحدث العسكري أن القتلى سقطوا خلال تبادل إطلاق النار مع القوات أثناء تنفيذ المداهمات، التي استهدفت عدداً من "البؤر الإرهابية" في محافظات شمال سيناء، والإسماعيلية، وبورسعيد، والدقهلية، لافتاً إلى أن من بين القتلى محمد سلمان أبوشيتة، الذي وصفه بأنه "أحد العناصر المطلوبة أمنياً وشديدة الخطورة."

وقال المتحدث العسكري إنه تم أيضاً خلال الحملات التي جرت اعتباراً من يوم 28 سبتمبر الماضي، وحتى أمس الخميس، "ضبط 68 آخرين من العناصر الإرهابية والإجرامية، من بينهم إبراهيم سلامة أبو شيحة، من العناصر الإرهابية شديدة الخطورة"، بحسب ما أورد موقع "أخبار مصر" الرسمي.

وأضاف العميد محمد سمير أنه تم أيضاً ضبط وتدمير عدد 17 سيارة مختلفة الأنواع، و49 دراجة بخارية بدون لوحات معدنية، من التي "تستخدم في تنفيذ العمليات الإرهابية ضد عناصر القوات المسلحة والشرطة المدنية."

كما تم "ضبط مخزنين لمواد متفجرة، و10 دوائر نسف كاملة، بالإضافة إلى كميات من الطلقات النارية مختلفة الأنواع وقنبلة يدوية وتليسكوب يعمل بأشعة الليزر وملابس عسكرية وقطع سلاح أبيض و5 أجهزة محمول معدة للعمل كدوائر نسف، بالإضافة إلى ضبط وتدمير مستشفى ميداني تستخدمها الجماعات الإرهابية."