سوريون اكراد فروا من الدولة الاسلامية الى بلدة سوروك عند الحدود التركية مع سوريا

الامم المتحدة: مئة الف كردي فروا من سوريا الى تركيا

اعلنت المفوضية العليا للاجئين التابعة للامم المتحدة الاثنين ان حوالى مئة الف من اكراد سوريا عبروا الحدود في الايام الاخيرة الى تركيا هربا من تقدم تنظيم الدولة الاسلامية الذي يحاصر مدينة كردية محورية في سوريا على الحدود.

وقالت المتحدثة باسم المفوضية العليا للاجئين ميليسا فليمينغ لوكالة فرانس برس ان "الحكومة (التركية) اعلنت عدد مئة الف لوسائل الاعلام واكدته لنا".

وكانت المفوضية حذرت السبت من احتمال توافد "مئات الاف" اللاجئين في وقت تتواصل المعارك في سوريا حيث يحاول جهاديو الدولة الاسلامية السيطرة على بلدة عين العرب الكردية قرب الحدود بعد سيطرته على حوالى ستين قرية محيطة بها.

وفتحت تركيا حدودها الجمعة امام اللاجئين السوريين الذين بدأوا بالنزوح الخميس من منطقة عين العرب (كوباني باللغة الكردية).

وكانت عين العرب، ثالث المدن الكردية في سوريا، بقيت بمنأى نسبيا عن النزاع في سوريا ولجأ اليها حوالى مئتا الف نازح سوري بحسب الامم المتحدة.

غير ان التقدم الكبير الذي حققه تنظيم الدولة الاسلامية مؤخرا في المنطقة والحصار الذي فرضه على المدينة دفعا عددا كبيرا من سكانها ومعظمهم اكراد الى الفرار.

 

×