صورة عن شؤيط فيديو لمقاتل من احرار الشام بعد الاستيلاء على مركز للجيش السوري في قرية خان الارانبه قرب القنيطرة

مقتل 17 اسلاميا وطفل في غارة جوية للجيش السوري في دير الزور

قتل ما لا يقل عن 17 مسلحا في تنظيم الدولة الاسلامية وطفل واحد، في غارة شنها الطيران السوري السبت على معسكر تدريب للتنظيم المتشدد في محافظة دير الزور (شرق)، على ما اعلن المرصد السوري لحقوق الانسان الاحد.

واكد المرصد ان الغارة الجوية استهدفت مباشرة "مهاجع مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية في معسكر التبني" قرب الحدود بين محافظتي دير الزور والرقة (شمال) التي يسيطر عليها التنظيم بالكامل.

واضاف كذلك ان طفلا قتل "أثناء تواجده لزيارة أحد أقاربه من مقاتلي التنظيم".

وكان المرصد تحدث السبت عن مقتل ثمانية مقاتلين اسلاميين في هذه الغارة.

والتنظيم الذي يسيطر على مناطق واسعة في سوريا والعراق يسيطر على قسم كبير من محافظة دير الزور.

ويشن النظام السوري منذ اسابيع غارات على بلدات يسيطر عليها الاسلاميون في شمال وشرق سوريا. وافاد ناشطون ان الغارات تؤدي الى مقتل الكثير من المدنيين.

كما استهدفت غارات مساء السبت مناطق خاضعة للتنظيم في محافظة الحسكة (شمال دير الزور) حيث يواجه مقاتلون اكراد الاسلاميين على الارض بحسب المرصد.

واغلبية سكان الحسكة من الاكراد، وهم يقاتلون تنظيم الدولة الاسلامية منذ تدخله في النزاع السوري في ربيع 2013.

وانطلق النزاع في سوريا في اذار/مارس 2011 عبر حركة احتجاجات ضد نظام الرئيس بشار الاسد تم قمعها بعنف، ثم تحول لاحقا الى حرب بين المعارضين والقوات الحكومية. وتعقد النزاع مع تضاعف نفوذ التنظيم الاسلامي المتشدد الذي يقاتل معارضين سوريين وقوات النظام في ان.

وادت الحرب الى مقتل اكثر من 191 الف شخص بحسب الامم المتحدة من بينهم الكثير من المدنيين.

 

×