صورة ارشيفية للبرلمان العراقي

محتجون يقتحمون مبنى البرلمان العراقي ويعتصمون داخله

اقتحم مئات المحتجين الغاضبين من اقارب ضحايا قاعدة سبايكر الذين اسرهم تنظيم الدولة الاسلامية بعد انهيار الجيش العراقي في العاشر من حزيران/يونيو مجلس النواب واعتصموا داخل المبنى المحصن.

وقال مسؤول يعمل في مجلس النواب لفرانس برس ان "مئات المحتجين من عائلات ضحايا الجنود الذين اسروا من قبل تنظيم داعش اقتحموا المبنى بعد ان ضربوا بعض الحراس واعتصموا في داخل القاعة الرئيسية".

 

×