جانب من الحدود السورية الاسرائيلية في الجولان

اندلاع قتال بين الجيش السوري وقوات معارضة في هضبة الجولان

قال مصور لرويترز ان قتالا عنيفا اندلع يوم الاثنين بين قوات الجيش السوري وقوات معارضة في هضبة الجولان السورية.

ويقاتل مسلحو جبهة النصرة التابعة للقاعدة قوات الجيش السوري في المنطقة وسيطروا على معبر القنيطرة الذي تديره الامم المتحدة.

وقال المصور انه يمكن سماع تبادل لاطلاق نيران الاسلحة الصغيرة وانفجار قذائف مورتر من الجانب الاسرائيلي للجبهة في الهضبة الاستراتيجية.

وشاركت على الاقل دبابة واحدة من قوات الرئيس السوري بشار الاسد في القتال ويمكن مشاهدة مقاتلي جبهة النصرة على بعد امتار قليلة من السياج.

ويوم الاحد قالت اسرائيل انها اسقطت طائرة بدون طيار انطلقت من سوريا ودخلت الاجواء التي تسيطر عليها اسرائيل فوق الجولان.

ولم تتضح على الفور الجهة التي أطلقت الطائرة او طبيعة المهمة التي كانت تقوم بها في منطقة أحيانا ما يمتد فيها القتال الناجم عن الحرب الأهلية في سوريا إلى الأراضي الخاضعة لسيطرة إسرائيل.

وذكر الجيش الاسرائيلي في بيان أن صاروخ باتريوت أسقط الطائرة قرب نقطة القنيطرة مع سوريا.

وتم احتجاز قوة من 44 فردا من قوات حفظ السلام من فيجي على الجانب السوري من مرتفعات الجولان على يد متشددين إسلاميين يوم الخميس. وقال قائد جيش فيجي يوم الاحد إن المفاوضات جارية للإفراج عنهم.

وقالت الأمم المتحدة والسلطات في مانيلا إن أكثر من 70 جنديا فلبينيا حاصرهم الإسلاميون في منطقة أخرى من الحدود هم الآن في أمان.

واحتلت إسرائيل الجولان في حرب عام 1967 وعززت دفاعاتها في المنطقة منذ اندلاع الحرب الأهلية السورية قبل أكثر من ثلاثة أعوام.

 

×