×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
صورة ارشيفية

مفوضية حقوق السجناء بالبحرين: نواجه ضغوطا ولكن نقول الحقيقة

أكد نواف حمزة، رئيس مفوضية حقوق السجناء والمحتجزين في البحرين على أن ان المفوضية تواجه ضغوط ولكن تقول الحقيقة، لافتا إلى أهمية المفوضية التي تعتبر الاولى من نوعها في منطقة الخليج على حد تعبيره لحماية حقوق السجناء والمحتجزين بصرف النظر عن جنسهم او جنسيتهم او الاحكام التي يقضونها بما فيها الحبس الاحتياطي.

وعرض حمزة في مؤتمر صحفي عقده اليوم التوصيات التي قدمتها المفوضية الخاصة بالمعاملة الانسانية وحقوقية والصحية، وقال إن التقرير الذي سيتم اصداره في مارس المقبل مستقل وسوف ينشر الحقيقة بدون رتوش .

وأضاف أن أمانة التظلمات هي أول من أعلن عن ازدحام سجن جو بنسبة 34 في المائة عن طاقته الاستيعابية وطالبت بتعديلات متعددة عليه وأن إنشاء المفوضية تهدف لتحسن الظروف لمواطني وقاطني البحرين وليس بهدف تحسين صورة البحرين في العالم.

ويشار إلى أن هذه التصريحات تأتي في الوقت الذي تتهم فيه المعارضة البحرينية الحكومة بتعسفها في اعتقال عدد كبير من المعارضين وتعاملهم بشكل غير لائق، وهو الأنر الذي تنفيه الحكومة التي تؤكد التزامها بالمعايير الدولية والحقوقية.