مهاجرون افارقة تم تجميعهم في مركز رياضي في طريفة بعد ان انقذهم خفر السواحل الاسباني

حوالى 1500 مهاجر يحاولون التسلل من المغرب الى اسبانيا

حاول 750 مهاجرا تقريبا من افريقيا جنوب الصحراء الثلاثاء التسلل الى مدينة مليلية الاسبانية من الاراضي المغربية وافلح في ذلك حوالى ثمانون منهم، في حين تمت اغاثة 680 مهاجرا في مضيق جبل طارق.

واعلنت السلطات المحلية ان "تدفق اعداد كبيرة من المهاجرين الى مليلية ادى الى محاولتي عبور فجرا على طول السياج الحدودي مع المغرب"، اصيب خلالهما ثلاثة مهاجرين بجروح.

وفي الساعة 06,05 (04,05 تغ) حاول 500 مهاجر تقريبا تسلق ثلاثة حواجز تفصل المغرب عن مليلية في مكانين مختلفين بسلالم مرتجلة وفق ما اعلن مقر حاكم مليلية في بيان.

وتمكن ثلاثون منهم من "الوصول الى منطقة ما بين الحواجز وخلع احدى منافذها الداخلية  وبلوغ الاراضي الاسبانية"، بينما بقي خمسون منهم عالقين عدة ساعات فوق الاسلاك الشائكة تحت حراسة الشرطة.

وبعد ساعة حاول حوالى 200 مهاجر عبثا تسلق السياج في مكان آخر. لكن خمسين منهم تمكنوا من تسلق عدة امتار من السياج حيث ظلوا عالقين.

 من جانب اخر تمت اغاثة 470 مهاجرا غير شرعي في مضيق جبل طارق الذي يفصل المغرب عن اسبانيا، ليصل عدد الذين انقذتهم اجهزة البحرية الاسبانية خلال اربعة ايام الى 900 شخص بالاجمال.

في اول الامر تكفل جهاز الحرس المدني ببعض الناجين، وارتدى بعض عناصره قفازات واقنعة واقية خوفا من عدوى وباء ايبولا المتفشي في غرب افريقيا حيث توفي اكثر من الف شخص.

وتمت اغاثة 405 رجلا و68 امرأة و15 قاصرا على متن 49 زورقا متداعيا، وفق ما اعلنت اجهزة الاغاثة البحرية على تويتر.

واوضح متحدث قبل ذلك ان اخرين قد يصلون قريبا لان البحر الهادئ حاليا يشجع محاولات التسلل.

وتم انقاذ 299 شخصا الاثنين بينهم اربعة اطفال، وتكفل الصليب الاحمر في طريفة في اقصى جنوب اسبانيا بكل المهاجرين وقدم لهم اغطية.

والاحد تم انقاذ 27 شخصا في البحر و41 السبت.

وازداد عدد المهاجرين الذين يحاولون التسلل الى اسبانيا وايطاليا بشكل كبير خلال الاشهر الاخيرة. ودعت اسبانيا الاتحاد الاوروبي الى احتواء تدفق المهاجرين من بلدان افريقيا جنوب الصحراء والمغرب العربي على مليلية وسبتة المدينة الاسبانية الاخرى في الاراضي المغربية.

وفي ايطاليا، اعلنت البحرية الاثنين انها اغاثت الفي مهاجر في عدة عمليات خلال نهاية الاسبوع الماضي في قناة صقلية والبحر المتوسط وقبالة السواحل الايطالية.

 

×