دبابة تابعة للجيش اللبناني تدخل بلدة عرسال

مقتل ثمانية جنود لبنانيين في الاشتباكات في منطقة عرسال الحدودية مع سوريا

اعلن الجيش اللبناني الاحد ان ثمانية جنود لبنانيين قتلوا وجرح آخرون في اشتباكات مع مسلحين في منطقة عرسال الحدودية مع سوريا اندلعت السبت بعد توقيف رجل يشتبه بانتمائه الى "جبهة النصرة" الفرع السوري لتنظيم القاعدة.

وقال الجيش اللبناني في بيان ان وحداته "تابعت طوال الليل وحتى صباح اليوم (الاحد) عملياتها العسكرية في منطقة عرسال ومحيطها حيث قامت بملاحقة المجموعات المسلحة والاشتباك معها". واضاف انه "سقط للجيش خلال هذه الاشتباكات ثمانية شهداء وعدد من الجرحى".

واندلعت الاشتباكات بعد ظهر السبت بعد توقيف سوري قال الجيش انه اعترف بالانتماء الى "جبهة النصرة".

وبعد توقيفه طوق مسلحون حواجز للجيش في المنطقة قبل ان يطلقوا النار على عناصره ويهاجموا مركزا للشرطة في بلدة عرسال، حسب اجهزة الامن اللبنانية.

وقتل مدنيان في الهجوم على مركز الشرطة.

وعلى اثر هذه الاشتباكات، تعهد الجيش اللبناني السبت برد "حاسم وحازم" لمنع "نقل المعركة" من سوريا الى اراضيه.

واكد الجيش انه "سيكون حاسما وحازما في رده ولن يسكت عن محاولات (المسلحين) الغرباء عن ارضنا تحويل بلدنا ساحة للاجرام وعمليات الارهاب والخطف والقتل".

واضاف انه لن يسمح "لاي طرف بان ينقل المعركة من سوريا الى ارضه، ولن يسمح لاي مسلح غريب عن بيئتنا ومجتمعنا بان يعبث بامن لبنان".

 

×