صورة من مؤسسة الارسال كوردسات

الرئيس العراقي طالباني يعود للعراق بعد غياب دام اكثر من سنة ونصف

اعلن بيان رسمي الجمعة ان الرئيس العراقي جلال طالباني سيعود غدا السبت الى العراق بعد تحسن حالته الصحة وتماثله للشفاء من المانيا حيث كان يعالج من جلطة دماغية منذ كانون الاول/ديسمبر 2012.

وقال بيان رسمي على موقع رئاسة الجمهورية ان "رئيس الجمهورية جلال طالباني سيصل إلى أرض الوطن يوم السبت التاسع عشر من تموز بعدما منّ الله تعالى بالشفاء لفخامته واتمام العلاج في البلد الصديق ألمانيا من العارض الصحي الذي مرّ به".

واضاف البيان ان الرئيس سوف "يؤدي بكل المسؤولية المعروفة عنه مهامه وعمله رئيساً لجمهورية العراق".

واكد قوباد طالباني نجل الرئيس طالباني لوكالة فرانس برس ان "الرئيس طالباني سيعود غدا (السبت) الى العراق وابارك للشعب العراقي تحسن صحته وعودته" الى البلاد.

ووصل طالباني في 20 كانون الاول/ديسمبر 2012 الى المانيا لمتابعة علاج من جلطة دماغية برفقة فريقه الطبي.

وجلال طالباني الملقب "مام جلال" اي "العم جلال" باللغة الكردية، هو اول رئيس كردي في تاريخ العراق الحديث، وسياسي محنك ينظر اليه على انه ابرز الوسطاء بين الخصوم السياسيين في البلاد.