دمار في عمران على بعد 50 كلم شمال صنعاء

مقتل شرطي ومدني في حادثين منفصلين بجنوب شرق اليمن

قتل مسلحو تنظيم القاعدة شرطيا ومدنيا  فيما اصيب آخر بجروح في حادثين منفصلين بمحافظة حضرموت في جنوب شرق اليمن، حسبما أفادت مصادر أمنية ومحلية لوكالة فرانس برس الاربعاء.

وقالت المصادر ان مسلحي القاعدة نفذوا عملية سطو مسلح الثلاثاء استهدفت مركز البريد الحكومي في بلدة حورة اثناء الدوام الرسمي ونهبوا مليوني ريال يمني، اي ما يعادل عشرة الف دولار .

وأكدت المصادر ان المهاجمين قاموا بقتل حارس مبنى البريد وهو احد أفراد الشرطة أثناء خروجهم وبحوزتهم المبلغ المسروق.

وفي بلدة القطن بنفس المحافظة، اغتال مسلحو التنظيم المتطرف مواطنا وأصابوا اخر بجروح فجر الأربعاء  أثناء مروره في الشارع العام مستقلا سيارته دون ان تعرف دوافع القتل بعد بحسب مصدر امني محلي.

وذكر المصدر ان مسلحين من القاعدة كانا يستقلان دراجة نارية وأطلق أحدهما النار على المواطن ناجي عيس مما أدى الى مقتله على الفور وإصابة اخر من أقربائه.

واشار المصدر الى ان أعضاء التنظيم المتشدد، والى جانب استهدافهم منتسبي المؤسسة العسكرية والأمنية، يستهدفون ايضا مواطنين "بتهم وحجج وهمية منها السحر والشعوذة وغيرها".

الى ذلك أفاد مصدر امني اخر ان مسلحي القاعدة فجروا مقرا للشرطة في ضواحي مدينة شبام التاريخية  بعد أسابيع من إخلاء الجنود للمبنى بسبب سوء الأوضاع الأمنية.

واكد المصدر نفسه ان المسلحين زرعوا عدة عبوات ناسفة في جدران المبنى  وقاموا بتفجيرها عن بعد مما أدى الى تسوية المبنى بالارض.

وتعاظم مؤخراً نشاط تنظيم القاعدة في مدن حضرموت وبصورة غير مسبوقة وعلنية، ويترافق هذا النشاط مع انفلات امني واسع النطاق تشهده المحافظة.

 

×