×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
صورة ارشيفية

إيران: أمريكا تدير قيادة مركز الحرب الإرهابية في العراق

أكد العميد مسعود جزائري مساعد رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية للشؤون الثقافية أن الولايات المتحدة الأمريكية هي التي تدير مركز القيادة الرئيسي للحرب الإرهابية ضد العراق.

ونقلت وكالة أنباء فارس الإيرانية عن جزائري قوله إن: "ما يحدث اليوم في  المنطقة والعراق لا يمكن حصره بأعمال الجماعات الإرهابية بل إن التحركات الإرهابية في سوريا وسائر دول المنطقة، هي جزء من استراتيجية نظام الهيمنة أمام نهضة الصحوة الإسلامية."

وأضاف: "دراسة الأحداث والوقائع في المنطقة تشير إلى أن هذه الاستراتيجية استخدمت ضد دول ترفض الهيمنة الأمريكية، لافتا إلى أن تدمير قدرات القوى الثورية في العالم الإسلامي وإلهاءها بتحديات داخلية بدلا من تهديد مصالح الاستعمار والكيان الصهيوني كما حصل في سوريا يعد من ضمن مخططات الأمريكيين التي يجري تنفيذها بدقة."

وتابع: "رغم المحاولات الواسعة التي تقوم بها الولايات المتحدة والصهاينة والرجعية في المنطقة فإن الحرب بالنيابة في سوريا فشلت حيث يحاول الأمريكيون الآن عبر فتح جبهة العراق الجديدة زيادة الضغط على المقاومة في حين أن المقاومة لن تسمح للعدو بالعبور من خطوطه الحمر."

ولفت المسؤول العسكري الإيراني إلى أن الانظمة الاستكبارية العالمية والرجعية في المنطقة عبأت كل قدراتها وطاقاتها لاحتواء الشعوب المقاومة وحرفها عن مسارها، مضيفا: "بعد هزائم وإحباطات نموذج التدخل الغربي في دول المنطقة تركزت الاستراتيجية الأساسية على تأجيج الحروب الاثنية والطائفية فيها."

ويشار إلى أن إيران أبدت استعدادها لمساعدة الحكومة العراقية، التي يقودها، للتصدي، لمليشيات "الدولة الإسلامية في العراق والشام" - داعش - بعد سيطرة الأخيرة، وبدعم من السنة، على مدن وبلدات عراقية، في هجوم مباغت ، الشهر الماضي.