البيت الأبيض

البيت الابيض يكشف خطأ اسم مدير السي آي ايه في كابول

كشف البيت الابيض من طريق الخطأ اسم مدير مكتب وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية (سي آي ايه) في كابول خلال زيارة مفاجئة قام بها الرئيس الاميركي لافغانستان مساء الاحد.

وورد اسم مدير المكتب في لائحة المسؤولين الذين شاركوا في اجتماع مغلق مع الرئيس الاميركي في قاعدة باغرام الجوية لدى وصوله مساء الاحد الى افغانستان.

ونقلت اللائحة الى احد مراسلي صحيفة واشنطن بوست المكلف ابلاغ زملائه بنشاطات الرئيس.

ومن يحصل على هذه اللائحة هم وسائل الاعلام الاميركية والاجانب المشتركون في هذه الخدمة ومن بينهم وكالة فرانس برس.

وفي الصيغة الاولى للائحة ورد اسم مدير مكتب "سي آي ايه" في كابول تحت صفة "مدير مركز" وهي الصفة التي تستعمل عادة لوصف المسؤول المحلي لوكالة الاستخبارات الاميركية في البلد الذي يعمل فيه.

وعندما لاحظ احد صحافيي واشنطن بوست خطأ البيت الابيض توجه الى مسؤولين في الادارة وتسلم منهم لائحة ثانية بدون ذكر اسم مدير مكتب الوكالة الاستخباراتية في كابول.

كما طلب المسؤولون من الصحافيين الذين رافقوا اوباما الى افغانستان عدم كشف الاسم.

يشار الى ان "سي آي ايه" تبقي اسماء عملائها سرية لحمايتهم وحماية اسرهم. ويعتبر كشف اسمائهم بمثابة جريمة.

وفي العام 2003، سرب مقربون من نائب الرئيس الاميركي انذاك ديك تشيني اسم فاليري بلايم التي كانت مسؤولة في "سي آي ايه" لان زوجها، السفير يومها، ندد بتأكيد ادارة الرئيس جورج بوش الابن وجود اسلحة دمار شامل في العراق.

 

×