وزير الشؤون الخارجية الجزائرية رمطان لعمامرة

الجزائر تعرب عن قلقها إزاء التطورات في ليبيا

أعلن وزير الشؤون الخارجية الجزائرية رمطان لعمامرة اليوم الخميس أن الجزائر تتابع بقلق "عميق" التطورات الجارية في ليبيا.

وقال لعمامرة في تصريح نقلته وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية ان "الجزائر التي تبقى متمسكة بمبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلية للبلدان الأخرى تعير كامل الاهتمام لوضع يتسم بانعدام الاستقرار و الأمن يتكبد الشعب الليبي الشقيق جراءه محنا كبرى و تترتب عنه تحديات عديدة بالنسبة للبلدان المجاورة لليبيا" ومن بينها الجزائر.

وقال الوزير الجزائري أن "سلطات البلاد تشارك من هذا المنطلق في مشاورات واسعة غير رسمية مع أطراف و شركاء مختلفين".

و أوضح أنه تلقى العديد من الاتصالات الهاتفية من نظرائه في البلدان المجاورة لليبيا و من الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي".

يشار الى ان ليبيا تشهد انقساما سياسيا وأمنيا حيث تجري اشتباكات بين مجموعات مسلحة وفرق عسكرية، أدت الى مقتل وجرح العشرات.

 

×