جندي من قوة الامم المتحدة والاتحاد الافريقي في الفاشر

السودان: اندلاع معارك في الفاشر بدارفور

افاد سكان في الفاشر كبرى مدن شمال دارفور، المنطقة التي تشهد اسوا اعمال عنف منذ عشر سنوات الثلاثاء عن وقوع معارك بالاسلحة الثقيلة.

وقال احد السكان في اتصال هاتفي مع وكالة فرانس برس "المعارك جارية داخل الفاشر وهي بالاسلحة الثقيلة"، مضيفا انه غير قادر على تحديد هوية المتقاتلين مع انه بعضهم يرتدي زيا عسكريا.

وسمع صوت اطلاق نار متواصل خلال الاتصال الهاتفي.

وقال شخص اخر من المدينة ان اطلاق النار بدا قرابة الساعة 04:00 فجرا (01:00 ت غ) في شرق المدينة ولا يزال مستمرا.

وقال المصدر "لقد سمعت صوت اسلحة ثقيلة. انا في المنزل ولن اتوجه الى العمل".

وكان اشير الى وقوع معارك يوم الاثنين ايضا في الفاشر.

وفي اوائل نيسان/ابريل، قال سكان من المدينة لفرانس برس انهم قلقون بعد وصول ميليشيات شبه عسكرية تابعة للنظام الى المدينة.

واضاف السكان ان عناصر الميليشيات "يطلقون النار دون سبب" وهم منتشرون خصوصا في شرق الفاشر.

وتشهد دارفور منذ 2003 مواجهات بين الجيش المتحالف مع بعض القبائل ومتمردين يطالبون بانهاء "التهميش الاقتصادي" لمنطقتهم وتقاسم السلطة مع حكومة الخرطوم.

ومنذ سنة واضافة الى هذا النزاع الذي اسفر عن سقوط الاف القتلى ونزوح اكثر من مليوني شخص وفق الامم المتحدة، ازداد النشاط الاجرامي والمعارك بين القبائل العربية التي تتصارع على الارض والماء والمناجم.

 

×