×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
صورة ارشيفية

مصر.. الإعدام لمتهم بقضية "أطفال سيدي جابر"

أصدرت محكمة جنايات الإسكندرية الإثنين، أحكامها النهائية في القضية المتهم فيها 62 متهماً من أعضاء جماعة "الإخوان المسلمون"، والمتهمين بقتل أطفال منطقة "سيدي جابر"، وإلقائهم من فوق سطح أحد العقارات بالمدينة الساحلية.

وقضت المحكمة بإعدام المتهم الرئيسي في القضية، التي تعود أحداثها إلى يوم 5 يوليو الماضي، بعد يومين من "عزل" الرئيس السابق، محمد مرسي، ويُدعى محمود حسن عبدالنبي، والأشغال الشاقة المؤبدة بحق 15 متهماً آخرين، بينهم متهم سبق وأن صدر حكم بإعدامه.

وذكرت قناة "النيل" الإخبارية الرسمية أن محكمة جنايات الإسكندرية قررت تخفيض عقوبة المتهم عبدالله الأحمدي، الذي سبق وقررت إحالة أوراقه إلى مفتي الجمهورية، تمهيداً لإصدار حكم بإعدامه، وقررت معاقبته بالأشغال الشاقة المؤبدة، مع 14 متهماً آخرين بالقضية.

وبحسب الفضائية الرسمية فقد قضت المحكمة بسجن 10 من المتهمين لمدة 15 عاماً، إضافة إلى سجن 35 متهماً آخرين لمدة 10 سنوات.

ولم تستطع هيئة المحكمة، بحسب المصدر نفسه، استكمال النطق بالحكم على المتهمين، حيث هتف المتهمون من داخل القفص ضد رئيس المحكمة قائلين: "ظالم"، مما دعا القاضي لرفع الجلسة، وإصدار أوامره بإخلاء قاعة المحكمة.