×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212
صورة ارشيفية

ايران صنعت نسخة من طائرة اميركية بدون طيار

اعلنت ايران الاحد انها نجحت في نسخ طائرة اميركية بدون طيار استولت عليها في ديسمبر 2011، حيث عرض التلفزيون الرسمي صورا تظهر ما يبدو انه نسخة من تلك الطائرة.

واستولت طهران على الطائرة الاميركية ار كيو-170 بينما كانت تحلق في اجوائها اثناء قيامها بمهمة تجسسية على ما يبدو على مواقع ايران النووية، بحسب ما افاد الاعلام الاميركي وقتها.

وصرح ضابط ايراني في احدى الصور التي عرضها التلفزيون "نجح مهندسونا في فك اسرار الطائرة بدون طيار ونسخها. وستقوم قريبا بطلعة تجريبية".

واظهرت الصور التلفزيونية المرشد الاعلى للجمهورية الاسلامية اية الله علي خامنئي اثناء زيارته معرضا نظمه الجناح الحوي في الحرس الثوري لعرض الانجازات العسكرية الايرانية خاصة في مجال الصواريخ البالستية والطائرات بدون طيار.

وظهرت في الصور طائرتان بدون طيار شبه متطابقتين.

وقال خامنئي وهو يقف امام نسخة ايرانية من الطائرة الاميركية "هذه الطائرة بدون طيار مهمة للمهمات الاستطلاعية".

وذكرت ايران انها استولت على الطائرة الاميركية البالغة التطور واجبرتها على الهبوط في الصحراء دون ان تصاب باضرار وقامت بمصادرتها.
اما واشنطن فاعلنت فقدان السيطرة على الطائرة.

وفي ذلك الوقت سعى مسؤولون عسكريون اميركيون التقليل من اهمية الحادث، وقالوا ان ايران ليست لديها التكنولوجيا اللازمة لفك اسرار الطائرة، وطلب الرئيس الاميركي باراك اوباما من الجمهورية الاسلامية اعادة الطائرة.

وتعمل ايران على تطوير برنامجها الخاص لانتاج الطائرات بدون طيار، ويبلغ مدى عدد من طائراتها التي تحلق بدون طيار مئات الكيلومترات وهي مسلحة بصواريخ.

وعرض التلفزيون الرسمي كذلك صوراً قال ان طائرة ايران بدون طيار التقطتها فوق حاملة طائرات اميركية في مياه الخليج.

وظهر في الصور التي كانت واضحة نسبيا، اشخاص ربما كانوا موظفين اميركيين يعملون على طائرات ومروحيات على متن السفينة.

 

×